الإثنين , نوفمبر 28 2022

وأوضح الأمين العام لوزارة الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي، في كلمة بالمناسبة، أن الطرق الصوفية تلعب دورا كبيرا في نشر تعاليم الدين الإسلامي الحنيف وبث روح المحبة والسلام والوئام بين الناس.

وقال إن قطاع الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي، يدعم هذه المؤسسات الدينية الهادفة إلي نشر العلم وبث روح المحبة والتآخي، انطلاقا من توجيهات فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، التي تشجع كلما من شأنه إشاعة الوحدة والإخاء والانسجام.

وبدوره عبر الخليفة العام للطريقة التجانية، الشيخ عبد المطلب التجاني، عن شكره لفخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، على ما يوليه من عناية فائقة للتصوف وأهله، وهو ما عبرت عنه السلطات الموريتانية، من خلال التسهيلات والمساعدات التي ساهمت في إنجاز هذا المشروع الإيماني العظيم، وما حظي به كل الزائرين له من الإخوة في الدول الإفريقية المجاورة من حفاوة وتقدير.

جرى حفل الافتتاح بحضور حاكم مقاطعة الميناء، ومدير إدارة التوجيه الإسلامي، والمدير الجهوي للشؤون الإسلامية على مستوى نواكشوط الجنوبية والمفتش العام بالوزارة، وسعادة سفير الجمهورية الجزائرية الشقيقة المعتمد في موريتانيا، والقائم بأعمال سفارة المملكة الغربية الشقيقة بنواكشوط.

عن elhadiva info

شاهد أيضاً

الوزير الأول يترأس اجتماع اللجنة الوزارية المكلفة بتحسين مناخ الأعمال في موريتانيا

الوزير الأول يترأس اجتماع اللجنة الوزارية المكلفة بتحسين مناخ الأعمال في موريتاني ترأس الوزير الأول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *